شكراً جزيلاً لدعمكم!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كم أفرح عندما أنظر إلى إحصائيات موقعي، فأجد زيارات لها من جميع أنحاء العالم!

زيارات من مختلف الدول العربية والإسلامية، ومن الدول الأخرى كالولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة المتحدة، والاتحاد الأوروبي، وتركيا، وجنوب أفريقيا، وألمانيا، وهولندا، وفرنسا، والصومال، والسويد، وإسبانيا، وإيطاليا، وبلجيكا، وكندا، وفنزويلا، والهند، والدانمارك، واستراليا، والنمسا، وجورجيا، وموريتانيا، وإندونيسيا، ورومانيا، وروسيا، وتنزانيا، وبنجلاديش، وكرواتيا، وإيرلندا، وباكستان، وماليزيا، والسنغال، واليابان، ولوكسمبورغ، وغينيا، وجزر المالديف، وبولندا، وفنلندا، وسنغافورة، والبرازيل، والفلبين، وتايلندا، وبلغاريا، والنرويج، وغيرها الكثير.

بل حتى من دول لم أسمع بها من قبل!

الحمد لله الذي أعطاني هذه الفرصة لخدمة المسلمين في كل مكان، وما شاء الله، لا قوة إلا بالله.

أحب تقديم الخدمات المجانية لقرائي كلما استطعت، وأحب تقديم النصائح والمعلومات وكل ما تعلمته، وتطوير موقعي ليحوز على رضا الله ثم رضاكم، فمجرد مروركم بهذا الموقع وقرائتكم لما أكتبه يشجعني كثيراً ويدعمني دوماً، فجزاكم الله عني خير الجزاء.

أسأل الله أن يعينني على خدمتكم دائماً وتقديم كل ما ينفعني وينفعكم في الدنيا والآخرة.

وشكراً جزيلاً لكم جميعاً على مروركم على مدونتي وقرائتها وتشجيعي على الاستمرار عليها.

أسأل الله أن يجعل ذلك في موازين حسناتكم، وأسأله أن يمكننا معاً من خدمة الإسلام والمسلمين في كل مكان.

أختكم هدى

2 thoughts on “شكراً جزيلاً لدعمكم!”

  1. عائشة محمد

    اختي هدى
    اولا جزاك الله خيرا على كل شي تكتبينه هنا
    شكرا لكي
    لو سمحتي هل تقدرين ان تعرضي صورا للاشياء المكتوبة في مفكرة لاني اود كثيرا تطبيقها لانه انتي تحطي بس شوية مقتبسات من مفكرتك وتودين منا ان نفعل مثلها ولكني لاافهم كثيرا بهذه الامور لذا من فضلك اذا سمحتي حطي الاشياء اللي كتبتيها يعني كل صفحة حتى نطبقها تماما
    ارجوا ان تكوني فهمتي علي
    اسفة ع الازعاج
    وشكرا لكي

    1. أهلا بك يا أختي عائشة
      فهمت قصدك تماماً
      وبإذن الله قريباً أعرض لكم صفحات مفكرتي بتفصيل أكثر
      أعلم أنني قد قصرت بعض الشيء تجاه مدونتي في الفترة الأخيرة
      لكني أعتذر لك ولجميع قرائي
      وسوف ترون تطورات أكثر قريباً إن شاء الله تعالى

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *